الأربعاء , 28 يونيو 2017

عيد بأية حال عدت يا عيد !

تهنئة متأخرة بعيد الاضحى المبارك ، يشوبها ألم على مصاب اخواننا واهلنا من اهل جدة الذين فاجأهم سيل يوم الاربعاء الماضي 8-12-1430 وحصد معه ارواحا وممتلكات.

رحم الله من مات هناك وغفر لهم ، وألهم ذويهم الصبر والسلوان ، وأخلف على من تضرر في ماله وممتلكاته بخير

انا لله وانا اليه راجعون ، ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

محمد

  • الحمد للذي لا يحمد على مكروه سواه

    الوضع أقل ما يقال عنه مأساوي لم تذق جده طعم العيد منذ يوم الأربعاء

    الاضرار لم يسلم منها بشر و لا حجر وشملت الجامعة و المستشفى الجامعي و مركز الأبحاث أيضا.

    انا لله و انا اليه راجعون .