الجمعة , 24 أكتوبر 2014

بكتيريا التربة … تساعد في علاج السرطان ..!!

السرطان معضلة مرضية حقيقية تواجه البشر ، وكل نوع من أنواع الاورام السرطانية له طبيعة مرضية مختلفة وهذا الوضع هو أحد العقبات الرئيسية لتوفير علاج فعال او لقاح ناجع لكل انواع السرطانات، الهدف الأهم في كل الابحاث المتعلقة بالاورام السرطانية المختلفة هو : تصميم علاج او لقاح يميز بين الخلايا المصابة وتلك السليمة ، فيدمر الاولى ولا يصيب الثانية بسوء !
هذا الهدف لم يحققه بصورة كاملة أو حتى شبه كاملة أي أسلوب علاجي أو وقائي الى الآن ….. بل إن كثير من الاساليب العلاجية للاورام السرطانية تصيب الخلايا السليمة بأضرار كثيرة … وتدوينة اليوم تتناول مجموعة بحثية (هولندية – بريطانية) مشتركة تستخدم أسلوباً جديداً يحاول التمييز بين الخلايا السرطانية وتلك السليمة وذلك عن طريق استخدام بكتيريا تتواجد في التربة تعرف علمياً بـ Clostridium sporogenes ، الميزة الملفتة للنظر لدى هذا النوع من الجراثيم البكتيرية أنها تنتج حويصلات داخلية خاصة endospores والميزة الأهم أن هذا النوع من الجراثيم بالاضافة الى حويصلاتها الداخلية الخاصة لا تنمو أبداً في وجود الأكسجين ! والاسلوب المقترح من قبل الفريق البحثي هو استخدام الهندسة الخلوية لادخال العلاج المطلوب لقتل الخلايا السرطانية من خلال حويصلات هذه الجراثيم ومن ثم حقن هذه الحويصلات في المريض المصاب بالورم السرطاني، هذه الحويصلات بدورها لا تقوم بالمطلوب منها إلا في مركز الورم السرطاني حيث تخلو بيئة الورم من وجود الاكسجين وبالتالي تبدأ الحويصلات بافراز المادة العلاجية القاتلة للسرطان ، وتتوقف عند حدود منطقة الخلايا المصابة لأن مناطق الخلايا السليمة التي تحيط بالورم هي مناطق غنية بالاكسجين الذي يوقف نمو الحويصلات وعملها تلقائياً.
هذا الوضع يقيد استخدام هذا الاسلوب العلاجي في الحالات التي تعرف بالاورام السرطانية الصلبة solid tumours داخل انسجة محددة مثل أورام الثدي والمخ والبروستاتا حيث تخلو بيئات هذه الاورام من الاكسجين تماماً.
تجارب هذا الفريق البحثي في بداياتها ويطبقونها في المرحلة الحالية على حيوانات التجارب ، ويستعد الفريق البحثي للبدء في تجربة هذا الاسلوب العلاجي على مرضى الاورام السرطانية في عام 2013م

من جهتي أزعم أنا العبد الفقير أن هذا النوع من الابحاث الذي تتلاقى فيه جهود متخصصين من خلفيات علمية متعددة وتخصصات متباينة هو الذي يمكن أن يحقق نجاحاً باهراً على المدى الطويل ، فأسلوب المجموعة البحثية التي بين أيدينا على سبيل المثال ، جمع بين متخصصين في “ميكروبيولوجيا التربة” و “أطباء الاورام” ، مثال آخر لمثل هذا التعاون تناولته في تدوينة أخرى بعنوان : لقاح ضد السرطان لكنه يعمل

ترجمته لكم بتصرف من هذا الـــــرابــــــــط ، ودمتم جميعاً بخير

Source of Images: 1, 2

تدوينات ذات صلة:
أمل جديد …… لمعضلة مستمرة !!
قصة “لـــــقـــاح” … لم يكتمل !!
الخلايا الجذعية ونخاع العظم والسرطان .. تقاطعات مناعية !
لقاح ضد السرطان … لكنه يعمل !!