الجمعة , 28 أبريل 2017

السلام عليكم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته …….

هذه بدايتي مع عالم التدوين الافتراضي ان صح التعبير … احاول أن اشق طريقي في هذا الخضم الشنكبوتي ! حريصاً أن أضع خلال المسير علامات أهتدي بها إن ضللت الطريق وأردت الرجوع !!

فأقبلها عزيزي القارئ على مضض أو تقبلها بقبول حسن ! لك الخيار … ولي أيضاً مع خيارك “خس وطماطم” فبهما تكتمل السلطة !!  🙂
والله المستعان وعليه التكلان، ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم ، وأعوذ به سبحانه وتعالى من علم لا ينفع.

محمد بن عبدالله باحاوي.